القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار[LastPost]

فرصة للشباب دعم مادي 1000 دينار لكلا الجنسين في عمان والزرقاء وعجلون والطفيلة

 فرصة للشباب دعم مادي 1000 دينار لكلا الجنسين في عمان والزرقاء وعجلون والطفيلة


 فرصة للشباب دعم مادي 1000 دينار لكلا الجنسين في عمان والزرقاء وعجلون والطفيلة


فرصة للشباب من كلا الجنسين



مشروع القيادة الشبابية للمساواة بين الجنسين
يسعى مشروع القيادة الشبابية للمساواة بين الجنسين الذي ستعمل عليه اللجنة الوطنية لحقوق المرأة بالشراكة مع مؤسسة رواد التنمية، مساواة، الدكتورة أمل الصباغ وخبيرة في الجندر الى بناء خطاب الحركة النسوية من خلال إشراك الشباب والمجتمعات المحلية لتعكس واقعهم المعاش وتبني المعرفة الراسخة بالنسوية في السياقات العربية والتقليدية والإسلامية لضمان تغيير مستدام نحو المساواة من خلال بناء شبكة من المدافعين الأقوياء الذين يمكنهم استخدام معرفتهم المحلية ومكانتهم للتأثير على التغيير الذي يرونه ضروريًا في مجتمعاتهم.
معايير الأهلية:
• أن تكون/ي ضمن الفئة العمرية من 18-24 سنة.
• ناشط/ة في القضايا النسوية أو مهتمين بها.
• القدرة على الإلتزام في رحلة المشروع كاملة (أبريل 2022 – مارس2023).
• أن تكون/ي ضمن المحافظات المستهدفة (الطفيلة، الزرقاء، عمان، عجلون).
يهدف مشروع "القيادة الشبابية للمساواة بين الجنسين" الى تزويد 24 شاب وشابة ما بين عام 18-24 بالمعرفة والأدوات اللازمة ليصبحوا دعاة للتغير من أجل دعم المساواة بين الجنسين و بالإضافة الى دعم القيادات النسائية داخل مجتمعاتهم عن طريق:
1- بناء قاعدة معرفية حول المفاهيم النسوية السياقية، وأساليب البحث النسوية ومراجع المساواة بين الجنسين وتجهيز مجموعة أساسية من دعاة المساواة بين الجنسين الشباب بهذه المعرفة ليصبحوا محفزات للتغيير داخل مجتمعاتهم وبين أقرانهم.
2- تعزيز مشاركة الشباب في مناصرة المرأة القيادية والنهوض بالمساواة بين الجنسين في المجتمعات المحلية.
يستهدف المشروع 24 شاب/ة (18-24 سنة) من دعاة المساواة بين الجنسين، وسيتم تنفيذه في أربعة محافظات (الزرقاء/ الطفيلة/ عجلون/ عمّان).
يتكون المشروع من خمسة مراحل:
المرحلة الأولى: وهي مرحلة تشكيل الفريق حيث سيتم حشد الشباب من المحافظات المستهدفة بمساعدة الشركاء المحليين.
المرحلة الثانية: وهي مرحلة بناء المعرفة حيث سيتم إعطاء الشباب أربعة تدريبات تتناول عدة مواضيع تتعلق بالنظرية النسوية والسياق التاريخي العربي الإسلامي لها، بالإضافة الى أساليب البحث النسوي و إبتكار وتخطيط المشاريع بناءاَ على منهجية حقوق الإنسان والتفكير التصميمي لتطوير مبادرات مناصرة القيادة النسائية.
المرحلة الثالثة: وهي مرحلة تصميم المبادرات بقيادة الشباب بعد إستكشاف السياق لمجتمعهم ومعرفة القضايا التي يرغبون في تبنيها .
المرحلة الرابعة: وهي مرحلة تنفيذ المبادرات حيث سينفذ الشباب المبادرات التي قاموا بتصميمها داخل محافظاتهم وسيتم تمويل هذه المبادرات بقيمة 1000 دينار لكل مبادرة، يكون تنفيذ المبادرات بناءاً على منهجية حقوق الإنسان والتفكير التصميمي.

***********************


***********************

reaction:

تعليقات